موضوع عن أنواع المزروعات في فلسطين

    موضوع عن أنواع المزروعات في فلسطين وأماكن زراعتها

    قطاع الزراعة


     قطاع الزراعة من أهمّ القطاعات التي يبنى عليها اقتصاد  العربيّة، وتعتبر فلسطين إحدى الدول التي ترتكز على  الزراعية، حيث

     تصدر العديد من المزروعات  الدول الأخرى، وسنذكر في هذا المقال أنواع المزروعات في  وأماكن زراعتها.


    أنواع الزراعة في فلسطين


     تصنيف الزراعة في فلسطين إلى نوعين:

     المعيشية: هي إنتاج محاصيل بهدف سدّ حاجات ، مثل: الشعير، والقمح، واللوزيات، والعنب، وتنتشر في المناطق ، وهي تعتمد على مياه الأمطار.

     التجارية:  إنتاج محاصيل بهدف التسويق في الخارج ، ومن أهمّ المحاصيل التجارية: الخضروات، والزيتون، والزهور،  في الأغوار، والسهول الساحلية، وغالبا ما تعتمد على مياه الري .

     الزراعة في فلسطين حسب طريقة الري
     الزراعة حسب طرية ريها إلى قسمين وهما:

     المروية:استخدام تعتمد في ري المزروعات على الإنسان، بحيث يتمّ  الحفر والأحواض، وطريقة التنقيط والرشّ، ومن  المزروعات: الخضروات، والتوت الأرضيّ، والحمضيات بجميع .

     البعلية :  ريّ المزرعات فيها على مياه الأمطار فقط،  يزيد إنتاج الزراعة البعلية عندما تسقط أمطارٌ كافيةٌ، ويضعف  عندما تقلّ الأمطار، ومن هذه المزروعات:

     حيث تزرع الحبوب بجمبع انواعها واشكالها، مثل: الشعير، ، والسمسم، والفول، والعدس، والذرة، في منطقة بئر السبع،  الساحلية الداخلية، وبعض مناطق الأغوار.

    :  من أكثر المزرعات المنتشرة في فلسطين بكثرة في  الجبلية والسهلية، كما تتركز زراعته في طولكرم، ونابلس، ، وجنين.

    التين بجمبع انواعه.


     بجميع أنواعه وأشكاله، كما أنّ زراعته تكثر في المناطق الجبليّة.

     الزراعة للسكان في فلسطين

     الزراعة إحدى أهمّ مصادر الدخل للأسر الفلسطينية، حيث  مزروعاتها المختلفة إلى خارج البلاد، مثل: الأردن، ومصر، ، ودول أوروبا.

     حاجة السكان من الغذاء اللازم والأساسيّ، حيث إنّ فلسطين  تستورد منتجاتٍ زراعيةً من الدول المجاورة.
     كغذاءٍ للحيوانات، مثل: العلف، والقشّ، والحبوب المختلفة.

     كثير من المنتجات الزراعية في الصناعة المختلفة، مثل:  الذي تقوم عليه صناعة الصابون، والزيوت المختلفة،  التحف الخشبية.

     على الفقر وتوفر المال للسكان من خلال بيع السلع،  الزراعية المختلفة.

    مشكلات الزراعة في فلسطين


     البناء العمرانيّ على حساب الأراضي الزراعية؛ وذلك بسبب  المستمر في عدد السكان.
     كمية الأمطار سنوياُ.

     المياه بسبب استيلاء إسرائيل على نسبةٍ عالية من  الجوفية.
     الأمراض التي تصيب المحاصيل، وعدم توفر المبيدات.

    شارك المقال
    دومين
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع habibik.com ادموب 21/1 .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق